تأتي تجربتي مع خفقان القلب تم طرحها من خلال موقع قبيلة qabilaa.com اشتملت على الكثير من التعب والإرهاق، إلا أني من خلالها نجحت للتوصل إلى المزيد من المعرفة بخصوص هذا الأمر.. وتمكنت من التوصل إلى العلاج الأنسب.

تعريف خفقان القلب الشعور بضربات سريعة أو رفرفة في القلب
أعراض خفقان القلب الاضطرابات التي تصيب عضلة القلب
حالات تستدعي زيارة الطبيب في خفقان القلب الشعور بالدوخة الشديدة
أهم أسباب خفقان القلب الإصابة بالاكتئاب

تجربتي مع خفقان القلب

من خلال تجربتي مع خفقان القلب نجحت في التوصل إلى بعض المعلومات الهامة حول الأمر.. ومنها ما يلي:

  • يتثمثل في الشعور بضربات سريعة في عضلة القلب.
  • البعض يشير إليه باسم رفرفة في القلب.
  • ينتج عادةً عن الإجهاد أو ممارسة التمارين العنيفة.
  • في بعض الأحيان قد يكون السبب فيه تناول الأدوية.. أو الإصابة بإحدى المشاكل الصحية.
  • في بعض الحالات النادرة يمكن أن ينتج الأمر عن تحفيز خفقان القلب.
  • لا يقتصر الأمر على مجرد الشعور بخفقان القلب.. فهناك المزيد من الأعراض القلبية التي تشير إلى خطورة الحالة.
  • من بين العوامل التي تؤدي إلى هذا الأمر الاستجابة العاطفية القوية.. ومنها التوتر أو القلق، وكذلك الإصابة بنوبات الهلع.
  • إمكانية الإصابة بالاكتئاب أو ممارسة التمارين الرياضية الشاقة.. قد يقود إلى الأمر ذاته.
  • استخدام المنشطات مثل الكافيين أو النيكوتين، وكذلك الأمفيتامينات وأدوية الزكام أو السعال.. يؤدي إلى الأمر ذاته.
  • تعاطي العقاقير الطبية التي تشتمل على السودوايفيدرين.
  • الإصابة بالحمى أو التغيرات الهرمونية المصاحبة للحيض أو مرحلة انقطاع الطمث من بين المسببات.
  • ارتفاع مستوى الهرمون الدرقي أو انخفاضه يؤدي إلى الإصابة بالخفقان.

حبوب خفقان القلب

لكي يتسنى لك إمكانية التخلص من خفقان القلب.. يجدر بك تعاطي الحبوب التي تعمل على العلاج تحت الإشراف الطبي، ومنها ما يلي:

  • أميودارون (Amiodarone).
  • سوتالول (Sotalol).
  • ميكسيليتين (Mexiletine).

متى يكون خفقان القلب خطير؟

لا يزال الحديث عن خفقان القلب مستمرًا.. وإليك عوامل الخطر التي تتضمنها تلك الحالة الصحية، والتي وردت كما التالي:

  • الإصابة بالتوتر.
  • حدوث الحمل.
  • اضطرابات القلق.
  • الإصابة بنوبات الهلع.
  • تعاطي بعض الأدوية التي تشتمل على المنشطات.. ومنها أدوية الربو والزكام.
  • الإصابة بفرط نشاط اغدة الدرقية.. فيما يعرف باسم فرط الدرقية.
  • الإصابة بالمشاكل الصحية في عضلة القلب.
  • الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب.
  • التغيرات التي تطرأ على هيكل عضلة القلب.
  • التعرض السابق إلى نوبة قلبية.
  • الخضوع في وقتٍ سابق إلى جراحة في القلب.
  • ظهور بعض المضاعفات.. التي تتنوع بين الإغماء أو توقف القلب، وكذلك السكتة الدماغية، أو فضل عضلة القلب عن أداء مهمها بصورة طبيعية.

علاج زيادة ضربات القلب

من الأفضل التعرف على الطريقة التي يتم من خلالها علاج خفقان القلب.. وإليك العديد من الطرق التي وردت كما التالي:

مناوات العصب المبهم

  • تعمل على علاج تسارع نبضات القلب.
  • تعاون على تنظيم ضربات القلب.
  • يتم استخدامها من خلال الضغط على منطقة البطن.
  • تتضمن الضغط برفق على الرقبة لحين الوصول إلى الشريان السباتي.
  • تشتمل تلك الطريقة على وضع الماء البارد على وجه المصاب.

تقويم نظم القلب

  • تعتمد على استخدام أجهزة تنظيم ضربات القلب.
  • تعمل على علاج تسارع نبضات القلب.
  • تعمل من خلال تعليق أقطاب كهربائية على جسم المريض.
  • يتم جعل الآلة تقوم بتوصيل صدمة كهربائية إلى قلب المريض.
  • يمكن أن تؤثر النبضات الكهربائية على عضلة القلب.
  • تعمل على إعادة دقات القلب إلى الحالة الطبيعية بالتبعية.

أعراض خفقان القلب

هناك بعض الأعراض التي تشير إلى الإصابة بمرض خفقان القلب.. ومن بينها ما يلي:

  • القفز في نبضات القلب.
  • الشعور بطرق في القفص الصدري.
  • الشعور بالتخبط.
  • الألم في محيط الصدر.
  • الدوار الشديد.
  • الإصابة بضيق التنفس.
  • الإغماء.

هل خفقان القلب خطير؟

عادةً لا يكون هناك داعي للقلق في حال الإصابة بخفقان القلب، ولكن بعض الحالات النادرة تستدعي ذلك في حال أن كانت تلك الأعراض هي الأكثر خطورة.

وتشير إلى وجود مشكلة في عضلة القلب، أي أن تصاب باضطرابات النظم القلبي على سبيل المثال، أو تملك تاريخ مرضي مع مشاكل عضلة القلب، وفي تلك الحالة يجب عليك الإسراع في مراجعة الطبيب المختص على الفور.

علاج خفقان القلب النفسي

عقب التوصل إلى إجابة متى تكون ضربات القلب مخيفة؟ توجب الإشارة إلى كيفية التخلص من خفقان القلب النفسي.. وقد وردت كما الآتي:

  • يجدر بك ممارسة أنشطة الاسترخاء بصورة منتظمة.
  • يجب التنفس العميق والتأمل للتخلص من تلك الحالة.
  • يمكن الاعتماد على رياضة المشي لحل تلك المشكلة.
  • من الممكن ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة.
  • تجنب الإفراط في استهلاك المواد المنبهة.
  • يجب الحرص على تحسين جودة النوم.

اقرأ أيضًا:  تجربتي مع حبوب بيوتي جاميز

كيف أعالج خفقان القلب في البيت؟

من خلال التعرف على علاج خفقان القلب في المنزل.. سيكون من السهل عليك التعرف على أسرع الطرق للتخلص من تلك المشكلة كما التالي:

  • الحصول على القدر الكافي من الاسترخاء.
  • ممارسة تمارين التأمل واليوجا والتنفس العميق.
  • الحد من التوتر والقلق.
  • يجب الابتعاد عن تعاطي المخدرات.
  • الالتزام بتناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب المختص.
  • الحد من تناول المواد المنبهة.

ما هو المشروب الذي يهدئ ضربات القلب؟

هناك العديد من المشروبات الطبيعية التي تعمل على الحد من مشكلة تسارع نبضات القلب.. ومن بينها الآتي:

الماء

  • يعمل على تهدئة نبضات القلب المتسارعة.
  • يوفر إلى الجسم القدر الكافي من الترطيب.
  • يعمل على تنشيط الدورة الدموية.
  • يعاون على ضبط ضغط الدم.
  • يجب تناول كميات وفيرة منه على مدار اليوم الواحد.

عصير البنجر

  • يشتمل على نسبة مرتفعة من النترات.
  • يعمل على التحكم في ارتفاع ضغط الدم.
  • يعاون على تحسين وظائف القلب بصورة فعالة للغاية.
  • يعد من بين المكملات الطبيعية.
  • تدوم نتائجه لأطول وقت ممكن.
  • يعمل على التخلص من الاضطرابات التي تصيب نبضات عضلة القلب.

عصير البرقوق

  • يوفر إلى الجسم القدر الكافي من العناصر الغذائية.
  • يشتمل على نسبة كبيرة من البوتاسيوم.
  • يملك القدرة على تنظيم ضربات القلب.
  • يعمل على تنشيط الدورة الدموية.
  • يعمل على ضبط ضغط الدم.
  • يعاون على الحفاظ على توزان السوائل في الجسم.
  • يجب تناول نسبة تتراوح بين 50 إلى 100 جرام منه في اليوم.
  • يعمل على مكافحة الالتهابات التي تصيب الجسم.
  • يعمل على الحد من نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • يعمل على الحد من الإجهاد التأكسدي.
  • من المشروبات الطبيعية المفيدة للنساء عقب انقطاع الدورة الشهرية.
  • يجب تناوله تحت الإشراف الطبي وبكميات محدودة.

كيف تعرف أنك مصاب بضعف عضلة القلب؟

من خلال التعرف على الأعراض المصاحبة إلى خفقان القلب.. يمكنك التعرف على ما إن كنت تعاني من تلك المشكلة الصحية أم لا.

ولا بأس بالخضوع إلى بعض الفحوصات الطبية بين الحين والآخر للاطمئنان على الصحة.. مع العلم أن الحصول على مشورة الطبيب في وقت مبكر سيزيد من فرص العلاج في أقصر وقت ممكن.

من خلال السطور السابقة شاركت معكم تجربتي مع خفقان القلب.. والتي من خلالها توصلنا إلى العلاج الأنسب لتلك الحالة المرضية، مع العلم أنه يجدر بك الحصول على مشورة الطبيب المختص فور ظهور الأعراض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Secured By miniOrange