حادث أتوبيس عزبة النخل يثير الفزع في نفوس الجميع بعد أن تم مشاركة الكثير من المقاطع التي ترصد الحادث البشع الذي راح ضحيته 4 قتلى بدون أي ذنب سوى السير في الشارع، أمام سائق متهور يسير بسرعة زائدة وبدون فرامل مما أدى إلى اختلال عجلة القيادة في يده وعدم تمكنه من السيطرة على الأتوبيس.

حادث عزبة النخل 
حادث عزبة النخل

حادث أتوبيس عزبة النخل

أمرت النيابة اليوم صباحًا بدفن ضحايا أتوبيس عزبة النخل، وأكدت على ضرورة الاسراع في إجراء التحريات حول الواقعة، جديرًا بالذكر أن من بين هؤلاء الضحايا ثلاثة من أسرة واحدة وهم:

  1. الطفلة جمانه الزغبي سلامة محمد عمرها 10 سنوات في الصف الرابع الابتدائي في مدرسة أحمد عرابي
  2. والطفل أحمد سلامة جمال أحمد وعمره 7 سنوات وهو في الصف الأول الابتدائي في مدرسة أحمد عرابي.
  3. أما الضحية الثالثة فهو جدهم جمال أحمد سلامة مخاليف وعمره 62 عام

وكان الجد يوصل الأحفاد إلى أحد مراكز الدروس الخصوصية واصطدم الأتوبيس من الخلف ولقوا مصرعهم على الفور.

حادث عزبة النخل 
حادث عزبة النخل

مستجدات حادث أتوبيس عزبة النخل

جديرًا بالذكر أن شهود العيان أكدوا أن الأتوبيس كان يسير بسرعة جنونية نازلًا من أعلى الكوبري لدرجة أن المارة في الطريق ألقوا أمامه الموتوسيكلات الموجودة بالشارع بهدف إيقافه أو على الأقل إبطاءه، وأكد الشهود أن 7 سيارات إسعاف وصلت لمكان الحادث لإسعاف المصابين، وفور أن وقف الأوتوبيس صرخ السائق أن تيل الفرامل قطع ولهذا لم يتمكن من إيقافه، وعلى الفور استقل توك توك وهرب من مكان الحادث خوفًا من أن يمسك به أي أحد.

ولكن تنامى إلى علمنا أنه تم القبض على السائق من أجل التحقيق معه في الواقعة.

حادث عزبة النخل 
حادث عزبة النخل
حادث عزبة النخل 
حادث عزبة النخل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Secured By miniOrange