كشفت وزارة الداخلية عن تفاصيل القبض علي احمد الدسوقي اليوتيوبر الشهير في تصوير مقاطع فيديو ينتحل فيها دور ضابط شرطة، ولكن هذه الفيديوهات كانت تسيء لضباط الشرطة بهدف تحقيق الربح المادي من خلال نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

تفاصيل القبض علي احمد الدسوقي

تعتمد اليوتيوبر أحمد الدسوقي تصوير مشاهد فيديو قصيرة تتضمن انتحاله لدور أحد رجال الشرطة بالتعاون مع 3 آخرين وسيدة؛ لتحقيق أعلى نسب مشاهدات وتحقيق ربح مادي عالي من خلال نشرها على موقع اليوتيوب والفيسبوك.

وقد كشفت تحريات المباحث قبل القبض علي احمد الدسوقي أنه بالتعاون مع 4 أشخاص آخرين كانوا يمثلوا أفلام قصيرة ومنها فيديو يمثل إساءة للأجهزة الأمنية، وكان يدفع أجرة كل واحد منهم ما يتراوح ما بين 200 إلى 400 جنيه على الرغم من أنه كان يحقق ربح مادي من الفيديو نحو 300 دولار.

وقد كانت مقاطع الفيديو التمثيلي للمتهم أنه فيديو “الكمين” يضبط شاب ومعه فتاة داخل سيارة، ولكن في نهاية الفيديو يصرخ الممثلون الفيديو عبارة عن تمثيل، والهدف منه تنبيه أولياء الأمور بضرورة وضع أعينهم على أبنائهم.

ليلة القبض على احمد الدسوقي
ليلة القبض على احمد الدسوقي
الأحراز في قضية اليوتيوبر أحمد الدسوقي
الأحراز في قضية اليوتيوبر أحمد الدسوقي

ليلة القبض علي اليوتيوبر أحمد الدسوقي

مع استمرار متابعة القوات الأمنية لمقاطع الفيديو التي كان ينشرها المتهم بالتعاون مع آخرين، وعلى الرغم من منح الأجهزة الأمنية له العديد من الفرص للعودة إلى المسار الصحيح والبعد عن تصوير الأفعال المسيئة لقطاع الداخلية، ولكنه استمر في ضلاله.

وقد تجهزت القوات الأمنية لإلقاء القبض علي احمد الدسوقي في كمين مجهز من قبل عناصر الشرطة أثناء تمثيله أحد المقاطع المسيئة للداخلية ومعه 3 أشخاص وسيدة عن “كمين شرطة” وكان بحوزتهم مسدس صوت، وجهاز اتصال لاسلكي؛ حيث يقومون بإيقاف إحدى السيارات المارة ويجلس داخلها أحد الأشخاص ومعه فتاة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Secured By miniOrange