رفع أسعار البنزين يعود من جديد ليطرح نفسه على أذهان الجميع، وذلك بعد أن تكاثرت الأخبار حول رغبة الحكومة في رفع أسعار البنزين للمرة الرابعة مع بداية العام 2023، ويتزامن ذلك مع موعد اجتماع اللجنة الخاصة بالتسعير التلقائي للمواد البترولية والتي تعقد كل ثلاثة أشهر، وهو ما يعني أن مع بداية يناير 2023 ستنعقد اللجنة ويمكن أن ينتج عن اجتماعها رفع أسعار البنزين مرة أخرى.

رفع أسعار البنزين مع بداية 2023

مع اقتراب موعد اجتماع لجنة التسعير التلقائية لتحديد أسعار المواد البترولية، تكاثر الحديث حول احتمالية رفع أسعار البنزين مع بداية العام الميلادي 2023، وفي حالة تم رفع أسعار البنزين ستكون تلك المرة الرابعة، فقد سبق وارتفع السعر ثلاثة مرات في العام 2023، الأولى في شهر أبريل، والثانية في يوليو، والمرة الثالثة في أكتوبر، وحينها تم تحديد الأسعار كالتالي:

  1. بنزين 80 بسبعة جنيهات.
  2. أما بنزين 92 فبسعر 8.25.
  3. بنزين 95 بسعر 9.25.
  4. أما السولار فبسعر 6.75.

وقد بدأت الحكومة المصرية استراتيجية التسعير التلقائي منذ عام 2023، وذلك من أجل تحديد أسعار المنتجات البترولية، بعد تحرير الأسعار نتيجة لبرنامج إلغاء الدعم التدريجي. وتعمل هذه التقنية على مراجعة الأسعار كل ثلاثة شهور ومقارنة سعر خام البترول بأسعار الجنيه المصري والدولار ومن ثم تحديد الزيادة أو الانخفاض في السعر.

ولكن لحسن الحظ يبدو أن السعر سيستقر مع بداية العام الجديد وذلك حسب تصريحات محمد أبو باشا نائب رئيس قطاع البحوث في مجموعة هيرمس الاقتصادية، والذي أكد أن خام البترول انخفض عالميًا في الفترة الماضية، ومازال في حالة من التذبذب ولكن لا يوجد أي داعي لرفع سعر البنزين.

لماذا يهتم المصريين بسعر البنزين؟

قد تسأل نفسك لماذا يهتم قطاعات كبيرة من المصريين بسعر البنزين، والإجابة ببساطة أن البنزين تقريبًا يرتبط بكل شئ في الحياة، فبخلاف المواصلات والانتقالات سواء بالسيارات الملاكي أو الأجرة، كل ما يتعلق بالسلع الغذائية والسلع الأخرى يتأثر بأسعار البنزين، وبالتالي أي زيادة في أسعار البنزين تؤثر بشكل أساسي في ارتفاع أسعار العديد من السلع والمنتجات، وهو ما يجعل الأسر من الطبقات المتوسطة والفقيرة تعاني بشكل كبير فوق معاناتها الحالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Secured By miniOrange